Saturday, January 3, 2009

من كام شتا


من كام شتا وأنا لسه في المكان ده
من مكان معرفوش لقتنى بمشى
لمكان تانى معرفوش
كل اللي اعرفه إن جواز سفري
هيتجدد لمرة مش أولى … وكل اللي عليا
إني ابتسم وأقول .. رحالة .. كل اللي شككني فيه
إني مش فاكر .. مش فاكر
وكل الدمعات اللي فاتت مش فاكره

والإبتسامات مش فكرة
وكمان اليوميات مش كاتبه
......والأصحاب كلها تقريبا مهاجرة
زى طير زى أمل
زى كوره شاطها ولد صغير من البلكون
وقعت في شارع وسط حارة
....وسط ألف واحد رايح وألفين جايين
وسط حلم وأحلام وندم ودموع
فاكر كويس رقصي وأنا لوحدى .. فاكر كمان
خطى وكراستي .. هكتب من جديد
....بس هكتب إزاى وأنا مش فاكر
كل اللي اعرفه دلوقتى إن جواز السفر مبقاش فيه مكان
مبقاش ينفع كمان .. يعنى خلاص
هتقف هنا الرجول
أنا همشي وهروح وأسألهم على راح
زى عابر سبيل
ليردوا لميردوش .. مبقتش فارقه كتير
ما البلاد فاتت كتير ..
أنا عامل زى حلم
أو كابوس في ليل مرير
يمكن من أكله تقيله .. أكلتها وأنا في السرير
....أو يمكن مع بنت حلوة فكرتني بالقديم
فكرتني إني تايه
وقالتلى ليلك طويل
مش عارف أنا همشي بقى من هنا
وأروح تانى لحد فين
يمكن هو يدينى الختم ويقولى طريقك هناك
واركب طيارتي كأني مركبتهاش كتير
هقولك بس إيه
يارتنى حلم يارتنى حلم
وتحلم بيه طفلة
في العلالى .. أو بضفيرة
ومين يبالى
يلي رايح خد السلام .. قولهم كمان سلام
قولهم إني خلاص نويت رحيل
قولهم انى هنا محتاج لألف حضن
لألف ضمه تنسيني كل البلاد
وترجعني طفل وعنده حلم بس ميحلمش في يوم يطير

7 comments:

smilyrose said...

اخى الباحث عن انا شئ جنونى

قراتها مرات ومرات

لا تتعجب وجدتها تخترقنى

احسست بعمرى بين تلك الكلمات

وتوقفت عند كلماتك تلك

يلي رايح خد السلام .. قولهم كمان سلام
قولهم إني خلاص نويت رحيل
قولهم انى هنا محتاج لألف حضن
لألف ضمه تنسيني كل البلاد
وترجعني طفل وعنده حلم بس ميحلمش في يوم يطير

قولهم انى خلاص تعبت من الرحيل

قولهم قلبى تعب من كتر الرحيل

نفسى فيوم الاقى نفسى من غير عذاب

الاقى لقلبى الشريد دا فى يوم مكان

الاقى ارض ارتمى بين احضنها من غير خوف

ياريتنى ارجع من تانى طفل صغير

من غير خوف ولا الم ولا حتى جراح

ابدعت اخى بكل المقاييس

smilyrose

روح الحب الصادق

smilyrose said...

ما هذا شرفت باول تعليق


هذا شئ جيد لم يحدث منذ زمن

كل عام وانت بخير

نسيت ان اقولها لك

فقد تهت بين كلماتك

smilyrose

روح الحب الصادق

وومن said...

ربما لم امر من هنا منذ فترة لكني اشعر بشئ مختلف

لا اساطير ولا شكسبيريات ولا اشعار من كتب السحر

اري حلم صغير جعلني اتسائل من منا لم يحلم بالطيران ؟

مدينـة من النسـاء said...

فكرتني إني تايه
وقالتلى ليلك طويل

**

وترجعني طفل وعنده حلم بس ميحلمش في يوم يطير

**

ليل طويل ما بينتهيش
عاوز يكون الطريق لحلم جاي بـ عمر فات
ترجع هناك
عمر مش بيتوه منه الطريق لف البلاد
كل البلاد
مل الرحيل
عاوز يلاقيه
يلاقي روحه اللي كانت معاه
روحه اللي فاتها من أول مكان ساب عمره فيه وناوي الرحيل
بعت سلامه بعلم الوصول
وياريتها تكفي
الف ضمه والف حضن شايلاها ابتسامه
ياريتها تكفي ترجعك للحظه واحده لحلم تاه وسط الزحام

صدقني
في لحظه دافيه في ليلة شتا
أكيد هاتفتح عنيك تلاقيك هناك
وسطهم ,, في حضنهم
مش هايكفيك وقتها طول الشتا انك تبص للسما
وترسم بسمه حلوه متعلقه بين النجوم
وتقول
ياااااااااااه ,,, دا كان زمان

***

الحلم شئ جوانا هو اللي بيدور عليه
ولو صدقناه وحسيناه اوى
هانلاقيه

رندا said...

..وسط ألف واحد رايح وألفين جايين
وسط حلم وأحلام وندم ودموع
فاكر كويس رقصي وأنا لوحدى

**

لماذا خيل الىّ سماعكـ تدندن مع
موسيقى موزارت
ربما
!
!
!
لا اعلم كيفـــ سمعتــــ تلك
السيمفونياتـــ تدق فى اذنى

موسيقى "موزارت" التي تستقبلها حواسى
بفرح,,حيوية,,طفولة,,تهور,,ألوان وغموض

فخرجتــ معظم موسيقاه مبهجة رغم كل مشاعركـ
.. وتلك التي غلبتــ عليها مسحة حزن

هل كانتـ خلاصة الشعور بالذنبــ في سنواته الأخيرة

فوجدتكـ تعزف كونشرتو بيانو حزين
تعزفها فى حضرة بلاط ارستقراطي فية النبلاء يرتحلون فى هدوء

اتجسد استقلالية السفر فى دفء الشتاء
سوف تدفئ سوف ترتمى بين الاحضان ..ولما لا

وفى غضون الانتظار واصلتــ وواصلتـــ فى شموخ
فسوف يقال رحال عظيم عازفــ السوناتات نعم هو انتــ

فقط الان اغمض عيناكـ على الانغام الفيروزية

(سنرجع يوماً)
:)

حنان الشافعي said...

ترجعني طفل وعنده حلم بس ميحلمش في يوم يطير

الباحث عن أنا
رحلتك طويله
يمكن تحتاج انك تطير تاني
يمكن تحتاج ترحل
مش مهم تعمل ايه
المهم تحلم بللي تقدر عليه
المهم تحقق حلمك حتي لو في العذاب
المهم تنجي قلبك عشان يفارقك العتاب
كلماتك بسيطه وجميله
تحياتي

البحث عن أنا شىء جنونى said...

ساعود واعتذر عن التاخير